الصين تشرع في تنفيذ مشروع الحوسبة الفائقة بالسودان بتكلفة 7 ملايين ونصف مليون دولار

الخرطوم فى 6/9/2012م ( سونا) - شرعت الحكومة الصينية فى تنفيذ مشروع الحوسبة الفائقة بالسودان ، الذى يعد اكبر الموارد الحاسوبية الموجهة نحو البحوث والتطوير فى افريقيا بتكلفة تبلغ سبعة ملايين ونصف المليون دولار تنفذه الشركة الصينية الحكومية (انسور) المتخصصة فى مجال الحوسبة المتقدمة . واشار المهندس دو نق نائب مدير الشركة الصينية فى تصريحات صحفية عقب لقاءاته مع كل من الدكتور عيسي بشري وزير العلوم والاتصالات والدكتور اسامة الريس المدير العام لمدينة افريقيا التكنولوجية على هامش اعمال مؤتمر الاتحاد الافريقى الرابع لوزراء الاتصالات وتقانة المعلومات الافارقة بالخرطوم اشار الى ان هذا المشروع الذى تنفذه الحكومة الصينية والذى يعد الاول من نوعه بقارة افريقيا فى مجال البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات يهدف بجانب تطوير مشروعات تقنية المعلومات والبحوث الى تدريب وتأهيل الكوادر السودانية فى كل من الصين والسودان الذى يتم فيه فى اطار المشروع انشاء مراكز للتدريب فى مجالات تقنية المعلومات لاحداث ثورة فى هذا المجال وكشف فى هذا الصدد عن وصول عدد من الخبراء الصينين لتنفيذ دورات تدريبية بالسودان. واشار نائب رئيس الشركة الصينية الى اهمية العلاقات المشتركة لبلاده مع السودان من منطلق ان السودان يمثل بوابة الصين للقارة الافريقية . من جانبه اوضح الدكتور اسامة الريس مدير مدينة افريقيا ان مشروع الحاسوب الشبكى الفائق الذى تنفذه الشركة الصينية لصالح المدينة بالتعاون مع مركز النيل للابحاث وعدد من الشركاء الاخرين فى مجالات الصناعة والعلوم والتقانة والجامعات بالاضافة الى شراكات افريقية ، سيوفر الكثير من الامكانات لتطوير البحوث بما يقدمه من مناهج للبحث العلمى باستخدام الحوسبة العلمية التى ستغطى العديد من المجالات منها ، الهندسة الوراثية ، الاحياء الجزئية ، الاستشعار عن بعد ، بحوث الطقس والمناخ ، البحوث الهندسية الصناعية المتقدمة ، ونمذجة القضايا الاقتصادية وغيرها .

footer

div.mod-preview-info { display: none; }